التخطي إلى المحتوى
هاني رمزي وداليا البحيري فى كواليس مسرحية “أبو العربي”
داليا البحيري

قال الفنان هانى رمزي، إنه يعتبر الفنانة داليا البحيري بمثابة أخت له على المستوى الشخصى معقبا: “بعتبرها من عيلتي”، لافتا إلى أنه كان يرغب بمشاركتها عمل فنى وهو ما تحقق فى مسرحية أبو العربي وذلك  بعد غياب ٢٠ عاما من مشاركتهما في فيلم “محامي خلع”.

وأضاف  “رمزي” ، خلال استضافته مع الإعلامية منى الشاذلى  ببرنامج “معكم” والمذاع عبر “فضائية CBC”، أنه بعد إبلاغه من الجهة المنتجة بمشاركته فى مسرحية أبو العربى فرح كثيرا بهذا الأمر معقبا: “ولما عرفت إن داليا البحيرى هتكون معانا فى المسرحية قلت ياريت بجد”.يذكر أن الفنان هاني رمزي،  قد تحدث مؤخرا عن مشاعره بعدما عاد إلى المسرح مرة أخرى، وبخاصة أنه غاب عنه منذ 18 عاما، ويقدم مسرحيته «أبو العربي»، موضحًا «مشاعر صعبة وكنت متوتر جدا وببقى خايف أواجه الجمهور، وببقى نفسي أبقى عند حسن ظنه وأقدر أفرحه وأضحكه».

وأضاف رمزي، : «بخاف كل مرة بطلع فيها على خشبة المسرح وببقى في منتهى القلق والخوف والتوتر وأدعي وأقول يا رب الناس تتبسط».

وحول طقوسه في المسرح أشار ” بسلم على كل الناس ونهزر مع بعض، وفي نفس الوقت أقولهم إن شاء الله نعمل شغل يجنن، بحاول أحفزهم ولو لقيت حد عنده مشكلة بحاول أفكه بسرعة، وندعي ونقول يا رب، ونفتح الستارة، وبعد الستارة بنحتفل بنجاحنا، لزام نفرح الجمهور ونبقى في ذاكرته مش مجرد إنه يبقى ضحك ومشي».