التخطي إلى المحتوى
محلل سياسي تونسي لماذا عين قيس سعيد وزير داخلية قبل تشكيل حكومة؟
رئيس تونس

علق الكاتب الجامعي القاسمي، المحلل السياسي، على قرار الرئيس التونسي قيس سعيد، بتكليفه رضا غرسلاوي بتسيير أعمال وزارة الداخلية، قائلًا إنه أمر ضروري للغاية، لضبط الأوضاع الأمنية في تونس، لاسيما عقب قرارات الرئيس التونسي الأخيرة.

وأوضح “القاسمي”، خلال مداخلة هاتفية لقناة “إكسترا نيوز”، مساء اليوم الجمعة، أن الرئيس التونسي على دراية بأن الجماعات المسلحة الإرهابية ستقوم باستغلال أوضاع البلاد في الوقت الراهن، ومن الممكن أن تحاول زعزعة استقرار تونس، نظرًا لتأييدهم لحزب النهضة الذي أدان قرارات قيس سعيد لاسيما تعليقه اختصاصات عمل البرلمان.

أكد المحلل السياسي التونسي، أن قرار الرئيس التونسي بتعيين وزيرًا للداخلية قبل رئيس الوزراء بدلًا لهشام المشيشي المُقال، أن القرار له أبعاد أمنية ضرورية للغاية، نظرًا لأن تاريخ الجماعات الإرهابية ينذر بقيامهم بأعمال إرهابية تهدد استقرار ايّ اتخذت بها تلك القرارات.

أصدر الرئيس التونسي قيس سعيّد، الخميس، أمرا رئاسيا يقضي بتكليف رضا غرسلاوي بتسيير أعمال وزارة الداخلية.

وأدى غرسلاوي، مساء الأمس، اليمين الدستورية أمام رئيس الدولة طبقا للفصل 89 من الدستور.

المصدر: إكسترا نيوز