التخطي إلى المحتوى

أكد عبدالمنعم الجمل، رئيس النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، أن كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي التي وجهها للعمال بمناسبة الاحتفال بالأول من مايو «عيد العمال» حملت العديد من الرسائل الهامة، والتي يأتي في مقدمتها تقدير الدولة للدور الكبير الذي تقوم به الطبقة العاملة من أجل استكمال عملية البناء والتنمية.

وأشار الجمل في بيان له اليوم، إلى أن الرئيس وجه بأهمية التدريب والتأهيل للعاملين لمواكبة المتطلبات الحديثة لسوق العمل، وليكون العامل المصري قادرا على المنافسة سواء داخليا أو خارجيا.

وأوضح أن النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، اهتمت بملف التدريب من خلال مركز التدريب المهني المتطور، والذي يقوم بعمل دورات تدريبية في العديد من المجالات، مشيرا إلى أن عمليات التدريب لا تقتصر فقط على ما يتعلق بقطاع التشييد والبناء وإنما في مجالات أخرى مختلفة، ومنها ما هو مرتبط بقطاع التكنولوجيا.

ولفت عبدالمنعم الجمل، إلى أن عمال مصر كانوا وسيظلوا على العهد دائما مساندين لهذا الوطن مدركين لحجم التحديات المحيطة، ولن يتأخروا لحظة في بذل كل غال ونفيس من أجل بناء نهضته وتحقيق تقدمه.

وتوجه الجمل، بخالص التهاني القلبية لكل عمال مصر في جميع مواقع العمل والإنتاج، مؤكدا أن دورهم في بناء الوطن واستكمال مسيرته سيظل شاهدا على إخلاصهم لبلادهم وتفانيهم للوصول بمصر إلى أفضل مكانة تستحقها بين بلدان العالم.

ويحتفل عمال مصر اليوم، بعيد العمال الذي يوافق الأول من مايو كل عام، ويحرص دائما رئيس الجمهورية على إلقاء خطاب بمناسبة عيد العمال، تقديرا لجهودهم، فهم جنود الإنتاج وشعاع الوطن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *